وتميز المنتخب المغربي خلال هذه المنافسة في العديد من المسابقات منها 100 متر و200 متر و1500 متر و5000 متر والقفز الطولي ورمي القرص.

وأشاد رشيد أجوط، رئيس الوفد المغربي، بأداء الرياضيين المغاربة خلال هذه المنافسة التي تميزت بالمنافسة الشديدة بين المنتخبات المشاركة.

وأضاف في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن استعدادات المنتخب الوطني تتم على مدار السنة لتعزيز التنافسية لدى العدائين تحسبا للمنافسات المستقبلية.

وقد احتلت تونس صدارة الترتيب العام لهذه الجائزة بمجموع 38 ميدالية (16 ذهبية و12 فضية و10 برونزية).

وعرفت جائزة تونس الكبرى مشاركة 353 رياضيا من حوالي أربعين دولة حول العالم.